حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

تقنية أوليد.. الخيار الأفضل عند شراء تلفاز جديد

99

أشارت هيئة اختبار السلع والمنتجات الألمانية إلى أن شراء تلفاز “يو إتش دي” (UHD) لا يعني بالضرورة حصول المستخدم على صورة فائقة الجودة مقابل الأموال التي يدفعها، وقد توصلت الهيئة الألمانية إلى هذه النتيجة بعد قيامها باختبار 96 موديلا من أجهزة تلفاز “يو إتش دي” بشاشة تتراوح بين 50 إلى 65 بوصة.

وأوصى الخبراء الألمان بالاعتماد على تقنية الشاشة بدلا من دقة الوضوح عند شراء أجهزة التلفاز الجديدة، وقد احتلت تقنية الدايودات المضيئة العضوية أو ما يعرف بـ”الأوليد” (OLED) صدارة نتائج اختبار الهيئة الألمانية فيما يتعلق بجودة الصورة، وقد تفوقت أجهزة التلفاز الأوليد بصفة خاصة في عرض النطاقات المظلمة من الصورة، ولم تتمكن تقنية الـ”إل سي دي” (LCD) القديمة ذات الإضاءة الخلفية من منافستها في هذا المضمار.

وقد تصدر نتائج اختبار الهيئة الألمانية تلفاز “إل جي” (OLED48C17LB) في فئة الموديلات المتوسطة من 48 إلى 50 بوصة، وفي المرتبة التالية جاء اثنان من أجهزة تلفاز “إل سي دي” من سامسونغ، وهما: (GQ50QN90AAT) و(GQ50QN94AAT)، وقد نال أرخص موديل “إل سي دي” في هذه الفئة تقييم “جيد” وهو جهاز “إل جي” (50NAN0809PA).

وفي فئة أجهزة التلفاز الكبيرة من 55 إلى 58 بوصة جاء موديل “إل جي” (OLED55G19LA) في المركز الأول، متبوعا بموديل “إل جي” (OLED55C17LB)، وبالنسبة لأرخص موديل في هذه الفئة حصل على تقييم “جيد” فهو تلفاز “إل سي دي” باناسونيك (TX-58JXW854).

وأكدت الهيئة الألمانية أن أفضل تلفاز كبير قياس 65 بوصة هو موديل “إل جي” (OLED65G19LA)، ومن بعده جاء موديل “إل جي” (OLED65B19LA)، ثم تلفاز “إل سي دي سامسونغ” (GQ65QN95AAT)، وظهر موديل باناسونيك (TX-65JXW854) باعتباره أرخص موديل “جيد” في فئة أجهزة التلفاز 65 بوصة.

- Advertisement -

المصدر : الألمانية
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.