حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

كيف تتخلّص من الوزن الثابت خلال الحمية الغذائية؟

28
بعد اتباعك نظاماً غذائيًا صحياً منخفض السعرات الحرارية، وتحسين عاداتك الصحية كممارسة الرياضة. سيثبت جسمك ويستقرّ على وزن محدد. وتعدّ هذه المرحلة طبيعية وصحية خلال أي حمية غذائية ولا سيما بعد خسارة كمية مهمة من الوزن. ولكن، كيف تتخلص من استقرار وزنك؟
وفي هذا السياق، حددت اختصاصية التغذية نورهان ناصر كيفية التخلص من ثبات وزنك بخمس خطوات بسيطة، هي:
أولاً – ممارسة الرياضة: إنّ تغيير نظامك الرياضي مهم في هذه المرحلة من خلال زيادة أو تكثيف التمارين. وذلك لأنها تساعد الأشخاص في الحفاظ على الوزن وبناء العضلات، مما يحسن معدل الأيض. لذا، قم بتمارين القوة عدة مرات في الأسبوع، لأنّ العضلات تساعد في حرق السعرات الحرارية عند ممارسة التمارين الرياضية وحتى أثناء الراحة. وبيّنت الدراسات أنّ تمارين المقاومة هي أكثر أنواع التمارين فاعلية لفقدان الوزن.

- Advertisement -

- Advertisement -

ثانياً_ مدونة طعامFood Journaling : من السهل المبالغة في الكميات عند تناول الطعام الصحي. وينتج من ذلك زيادة في الوحدات الحرارية، مما يؤثر سلبا في خسارة الوزن. فعلى سبيل المثال: بالرغم من فوائد زيت الزيتون، فإن الإكثار منها وتخطي الكميات المسموحة بها خلال اليوم سيؤدي إلى زيادة الوزن. لذا، نصحت ناصر بتدوين ما نأكل مع الكميات والأوقات، كي تعطينا نظرة أفضل عن كمية الطعام الذي نتناوله ونوعيته. كذلك، تساعدك هذه الخطوة على الأكل بوعي وتجنب الإفراط بالأطعمة

ثالثاً_ تناول الألياف: إذا كنت تعتمد حمية غذائبة مبنية على البروتين وقليلة الكربوهيدرات، فمن السهل اهمال الألياف الغذائية. لذا، شددت اختصاصية التغذية على ضرورة تناول السلطات مع الانتباه إلى الصلصات التي تضيفها. كما يمكنك العثور على طريقة أخرى لإدخال الألياف للنظام الغذائي كاستبدال العصائر بالفاكهة.
رابعاً – النوم لساعات كافية: يعدّ النوم مهماً للغاية للحفاظ على صحة الفرد العقلية والنفسية والجسدية. وبات من المعروف أن عدم الحصول على قسط كاف من النوم، قد يؤدي إلى زيادة الوزن من طريق خفض معدل الأيض وتغيير مستويات الهرمون لزيادة الشهية وتخزين الدهون. لذا، نصحت ناصر بالنوم نحو 8 ساعات كل ليلة.
خامساً_ شرب كميات كافية من الماء والتقليل من التوتر وتناول سعرات حرارية مناسبة لك. وذلك لا يعني إهمال احتساب احتياجاتك من الكربوهيدرات، والبروتين والدهون لكونها عوامل أساسية لنجاح عملية خسارة الوزن.
بناء على ما تقدم، إنّ عملية ثبات الوزن هي جزء طبيعي من عملية فقدان الوزن. وقد يعاني العديد من هذه المشكلة خلال رحلتهم في خسارة الوزن. لذا، من المهم إدراك أن الميزان قد لا يعكس بدقة تقدمك، مثل التغييرات في تكوين جسمك. من هنا، بدل هدفك من إنقاص الوزن على الميزان إلى التركيز على فقدان معدل الدهون في جسمك. إذا كنت تمارس الرياضة بانتظام، فربما استقرار الوزن على الميزان يعود إلى بناء العضلات. فيمكنك بناء العضلات وفقدان الدهون، مع الحفاظ على وزن ثابت.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.