حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

تطبيق جزائري يستخدم الذكاء الاصطناعي لجعل صور الشهداء تتكلم

32

ابتكر مطورون جزائريون تطبيقا خاصا يمكنه تحريك صور شهداء ثورة التحرير في الجزائر وجعلها تروي سيرتهم وسيرة ثورة التحرير من الاستعمار الفرنسي سنة 1954.

ويقول صناع تطبيق “أرتو فيديا”، إن خطوتهم جاءت رمزية بهدف تكريم الشهداء قبل أن يضاف إليه ميزة الذكاء الاصطناعي والتعرف على الوجوه حيث يمكنك أن تمرر الكامير على صورة الشهيد ليبدو وكأنه يتحدث عن نفسه.

وتم إطلاق التطبيق بمناسبة يوم الشهيد في الجزائر الذي يصادف 18 فبراير/شباط، كما اقتصر على عدد بسيط من الشهداء مع سعيهم للعمل على تحسينه وتطويره في المستقبل.

- Advertisement -

ويقول أسامة قنطري -مصمم التطبيق من ولاية خنشلة في الفيديو الذي عرضه تلفزيون البلاد الجزائري- إن التطبيق الذي يستخدم الذكاء الاصطناعي لتحريك الصور كان موجها في البداية لتصفح الجرائد الورقية والكتب وذلك بتمرير الكاميرا على الكتاب أو الجريدة لتتم قراءتها بشكل مسموع.

- Advertisement -

ولكن الفكرة تطورت بعد ذلك لتشمل صور الأشخاص حتى وصلت لشكلها الحالي بتعريف الجمهور بشهداء الجزائر.

وقد انتشرت خلال الفترة الأخيرة برامج التزييف العميق (DeepFake)، وهي تقنية تقوم على صنع فيديوهات مزيّفة عبر برامج الحاسوب من خلال تعلّم الذكاء الاصطناعي.

وتقوم هذه التقنيّة على محاولة دمج عدد من الصور ومقاطع الفيديو لشخصيةٍ ما من أجل إنتاج مقطع فيديو جديد -باستخدام تقنية التعلم الآلي- قد يبدو للوهلة الأولى أنه حقيقي لكنّه في واقع الأمر مزيف.

وقد استخدمت هذه التقنية حتى الآن في تحريك صور العديد من المشاهير من ممثلين وسياسيين وحتى أفراد عاديين، ولكن ما يميز هذا التطبيق هو تحريكه لصور الموتى.

المصدر : وكالة سند

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.