حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

الكافيين ليس الأفضل في تعزيز الطاقة.. إليك البدائل

295

ماري هارون – الجزيرة نت9/9/2020

تعد القهوة وكافة الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين بأنواعها جزءا لا يتجزأ من الحياة اليومية للعديد من الأشخاص، لتميزها بالقدرة على دعم الشعور بالنشاط والطاقة والقدرة على التركيز والانتباه.

لكن مع إفراط البعض في تناولها بكميات كبيرة يوميا، خاصة ً في أوقات التعرض لضغوط جسدية أو ذهنية زائدة، قد يشعر البعض بأعراض جانبية متنوعة ناتجة عن الإسراف في تناول الكافيين بحثا عن مزيد من الطاقة والتركيز.

- Advertisement -

ومن أشهر تلك الأعراض ارتفاع سرعة وحدّة نبضات القلب وشعور بالألم في المعدة، بحسب دراسة نشرت بالمكتبة الوطنية الأميركية للطب عن الارتباط السريري بين الكافيين والأرق.

كما يتسبب في استنزاف الطاقة المخزنة في الأعصاب وعدم القدرة على الحصول على نوم هادئ مساءً والذي يؤثر بالسلب على النشاط والطاقة والمزاج في اليوم التالي، الأمر الذي دفع العلماء للبحث عن بدائل القهوة تعطي تأثيرات النشاط وتعزز الطاقة.

شاي الجينسنغ

الجينسنغ عشبة معمرة تنمو في المناطق الجبلية من الصين وكوريا وأميركا الشمالية، يولد الطاقة في جسم الإنسان ويعزز الصحة والحيوية. فهو يساعد المواد الغذائية المستهلكة على التحول إلى السكريات الطبيعية التي يمكن استخدامها من قبل خلايا الجسم بسهولة كمصدر صحي للطاقة.

ويقلل الجينسنغ من الشعور بالقلق والإجهاد ويزيل التوتر من الجهاز العصبي، كما ينعش العقل ويحسن وظائف الذاكرة، وغيرها من الوظائف المعرفية. كما يبقي العقل في حالة من اليقظة، ويستخدمه العديد من الأطباء لتحسين أداء الدورة الدموية للمخ، في صورة أقراص مركزة لكبار السن، بالإضافة إلى فوائده في حماية وظائف الجسم الحيوية، ولوجود مواد بداخل الجينسنغ تساعد على الوقاية من السرطان، كما قالت الجمعية الأميركية لطب الأسرة.

المياه

يحتوي 60% من جسم الإنسان على الماء، وربطت دراسة أجراها الباحثون بجامعة تافتس عام 2009 بين فقدان 1% و2% من المياه في الجسم مع الإرهاق. لذلك من المهم أن تبقي نفسك رطبًا لتجنب الشعور بالإجهاد. حيث يمكن أن يؤدي الجفاف إلى الشعور بالنعاس والركود ويتسبب في الخمول.

- Advertisement -

السكريات

يؤدي استهلاك السكر، مثل الكافيين، إلى زيادة مفاجئة في مستوى الطاقة تدوم لفترة قصيرة من الزمن. إنه يمنحك طاقة قصيرة المدى تسمى Sugar buzz أو صحوة السكر، ولكنها تنتهي بانخفاض حاد وانهيار في مستويات الطاقة، ومن ثم الشعور بالإنهاك بعد مدة زمنية قصيرة، لذلك يفضل تقليل السكر في المشروبات أو الطعام خصوصا خلال الوجبات الصباحية بحسب موقع ليف سترونج.

الشوكولاتة الداكنة

أجريت دراسة نشرت في المكتبة الوطنية الأميركية أثبتت أن مضادات الأكسدة في الكاكاو لها فوائد صحية كثيرة، مثل زيادة تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم حيث يساعد هذا التأثير على توصيل الأكسجين إلى الدماغ والعضلات، مما يحسن وظيفتها ويعزز الشعور بالطاقة، وهذا يمكن أن يكون مفيدا بشكل خاص أثناء ممارسة الرياضة.اعلان

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تساعد الشوكولاتة الداكنة على زيادة تدفق الدم الناتجة عن مضادات الأكسدة في الكاكاو، وتساهم في تقليل التعب العقلي وتساعد في تحسين المزاج. كما تحتوي الشوكولاتة الداكنة أيضًا على مركبات محفزة، مثل الثيوبرومين والكافيين، وقد ثبت أنها تعزز الطاقة العقلية وتحسن المزاج.

الحمية الغذائية

اختر الأطعمة الغنية بالمغذيات مثل السلطات المصنوعة من الخضر الورقية والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون.

على عكس السكر فإن البروتين والدهون الصحية توفر الطاقة المستدامة التي يتم إطلاقها في الجسم ببطء وبشكل منتظم. وسوف تساعدك على البقاء مستيقظا ونشيطا لأنها تزيد من مستويات الطاقة الخاصة بك. وتشمل البيض، الأفوكادو، زبدة الفول السوداني، اللبن الرائب، الجزر والحمص، بالإضافة إلى الفاكهة. وتجنب الحلوى والصودا والمشروبات الغازية، والوجبات الخفيفة عالية الصوديوم والتي تسبب الميل إلى النعاس.

إن تعزيز الطاقة بمشروبات وحمية خالية من الكافيين، واتباع أسلوب حياة صحي، يعزز النشاط والطاقة بالجسم وتجنب ما يستنزف الطاقة، مما يعطي شعورا باليقظة الذهنية دون أن يؤثر على النوم ليلا أو يسبب الأرق، بعكس الإفراط في الكافيين الذي يمكنه أن يسبب مشاكل في النوم.

المصدر : مواقع إلكترونية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.