حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

هل ممارسة الرياضة تزيد الشعور بالسعادة؟

94

من المتعارف عليه أنّ ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم ينعكس إيجاباً على صحة الفرد النفسية والاجتماعية. لكن، أظهرت دراسة علمية أجراها باحثون في جامعتي ييل وأكسفورد أنّ تأثير الرياضة على الصحة العقيلة أهم من الوضع الاقتصادي لدى الفرد، بحسب ما ذكر موقع “business insider“.

وفي الدراسة التي نشرت في مجلة The Lancet، جمع العلماء بيانات حول السلوك البدني والمزاج العقلي لأكثر من 1.2 مليون أميركي. وتوصلت النتائج إلى أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بانتظام يشعرون بالحزن لمدة 35 يومًا في السنة، على عكس المشاركين غير النشطين الذين يشعرون بالحزن لمدة 18 يومًا في المتوسط.

- Advertisement -

ووفقًا للدراسة، فإن ثلاث إلى خمس دورات تدريبية، تستغرق كل منها ما بين 30 إلى 60 دقيقة في الأسبوع، تعدّ طريقة مثالية للحفاظ على الصحة العقلية.

- Advertisement -

هذا ولاحظ العلماء أن بعض الألعاب الرياضية القائمة على التنشئة الاجتماعية، أيّ الألعاب الرياضية الجماعية تؤثر بطريقة إيجابية على الصحة العقلية للفرد أكثر من غيرها. وعلى الرغم من أن ركوب الدراجات أو التمارين الرياضية واللياقة البدنية لا تعتبر من الناحية الفنية رياضات جماعية، إلا أنّها تساعد عقل الفرد على التركيز والقيام بوظائفه بشكل أفضل.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.