حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

- Advertisement -

- Advertisement -

5 ‫تدابير بسيطة للوقاية من نزلات البرد

304

‫قبل موسم الشتاء يشعر الكثيرون ‫بالقلق حيال المشاكل التي يواجهونها بسبب نزلات البرد وأعراضها ‫مثل الرشح والزكام والحمى وآلام الحلق، والتي تؤثر في ‫الغالب على حياتهم وأنشطتهم اليومية.

ولكن هناك بعض التدابير البسيطة ‫التي تجعل المرء أقل إصابة بنزلات البرد، وهي:

1- غسل اليدين بشكل منتظم: نزلة البرد تسببها فيروسات تنتقل عن طريق ‫التلامس مع أسطح ملوثة مثل مقابض الأبواب ومقابض المترو مثلا، ولذلك يُنصح ‫دائما بغسل اليد بشكل منتظم وعدم ملامسة العين أو الفم أو الأنف أثناء ‫انتشار نزلات البرد.

- Advertisement -

2- ممارسة الرياضة: ممارسة التمارين الرياضية وخاصة في الهواء الطلق في أي ‫طقس تعد علاجا مثاليا للجسم. لكن بالمقابل بعد الإصابة بزلة البرد لا بد من العلم ‫بأن الجسم يحتاج للراحة.

3- عدم الإجهاد: يمكن للتوتر والإجهاد أن يضعف جهاز المناعة بشكل كبير، ‫ولذلك يتعين الحرص على الاسترخاء والراحة.

4- النوم الجيد: يعتبر النوم الجيد من الأمور الهامة للحفاظ على صحة الجسم ‫ومقاومته للأمراض والفيروسات.

- Advertisement -

5- التغذية الجيدة: يعمل النظام الغذائي المتوازن على تقوية جهاز المناعة، ‫ويجعله أقل عرضة للإصابة بالأمراض، ولذلك يجب تناول ما يكفي الجسم من ‫الفيتامينات والمعادن والفواكه والخضروات والبروتينات، وعدم التدخين ‫وشرب كميات كافية من الماء.

مضاعفات
من جهته حذر الدكتور هانز ميشائيل مولنفيلد ‫من أن عدم علاج نزلة البرد جيدا قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة تتمثل في ‫التهاب عضلة القلب والالتهاب الرئوي والتهاب الجيوب الأنفية والتهاب ‫الأذن الوسطى والتهاب الشعب الهوائية.

‫وأوضح الممارس العام الألماني أن نزلة البرد عادة ما تستمر لمدة تتراوح ‫من أسبوع إلى أسبوعين، مشددا على ضرورة استشارة الطبيب في حال استمرارها ‫لمدة أطول من ذلك، خاصة إذا كانت مصحوبة بأعراض مثل ضيق التنفس عند صعود ‫الدرج وفقدان الصوت وتدهور حاسة السمع.

ولتجنب هذه المضاعفات الخطيرة ينبغي الالتزام بالراحة التامة مع تقوية ‫مناعة الجسم من خلال إمداده بكمية كافية من فيتامين سي تتراوح بين 95 ‫و155 ملليغراما يوميا، علما بأن المصادر الغذائية لفيتامين سي تتمثل في ‫الفواكه الحمضية كالبرتقال واليوسفي والتفاح والفلفل الحلو.

وللوقاية من الإصابة بنزلة برد من الأساس، ينصح مولنفيلد بالحرص على غسل ‫اليدين بالصابون جيدا على نحو منتظم لمدة تتراوح من 20 إلى 30 ثانية مع ‫مراعاة غسل الفراغات بين الأصابع أيضا، بالإضافة إلى ارتداء ملابس دافئة.اعلان

المصدر : الألمانية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.