حياة صحية
من أجل حياة صحية أفضل

- Advertisement -

- Advertisement -

ليس كل ريجيم مفيدا

327

كشفت دراسة أجرتها أستاذة جامعية أميركية أن وزن جسم الإنسان الذي حددته جيناته الوراثية سيقاوم أي محاولات لإنقاصه بريجيم قاسٍ.

ونصحت تريسي مان -أستاذة علم النفس بجامعة منيسوتا التي قضت عشرة أعوام تحلل استجابة الجسم لـ الحمية الغذائية (الريجيم)- بإعادة النظر في الطريقة التي نتبعها لإنقاص أوزاننا.

وقالت في كتاب أصدرته مؤخرا “هناك أدلة واضحة تثبت أنه لا يهم أي نوع من الريجيم تتبعه، فالنتائج ستظل كما هي. فأنت ستفقد وزنا لمدة قصيرة لكنك ستسترده بعد ذلك على المدى الطويل لأن أجسامنا مهيأة بحيث تقاوم فقدان الوزن بكميات كبيرة”.

- Advertisement -

- Advertisement -

وأضافت الباحثة “علينا أن نترك أجسادنا تستقر عند الوزن الذي تعود إليه بشكل طبيعي وصحي”. وتابعت “لم نولد كلنا طوال القامة، ولم نخلق بمعدل ذكاء بدرجة 120، كما لم نولد بأوزان يعتبرها مجتمعنا الحالي مثالية. فأنت حصلت على الجسم المقدر لك”.

واستطردت قائلة “إنك لن تستطيع بطبيعة الحال إنقاص جسمك إلى أدنى من الوزن الذي يبقيك على قيد الحياة لأنه ليس الحجم الذي يريده جسمك، ولذلك يقاوم محاولاتك في كل الأوقات”.

وطيلة السنوات التي قضتها في البحث والدراسة، قامت أستاذة علم النفس بتحليل مئات الدراسات التي أُجريت لمعرفة استجابة الجسم البشري العصبية والهرمونية والأيضية للحميات الغذائية. وأظهرت تلك الدراسات أن الجسم عندما يكتشف أنه محروم من السعرات الحرارية فإنه لا يدرك أن ذلك حدث بسبب أننا نبحث عن النحافة.

وتنصح تريسي مان فتقول “حتى لو كنت جائعا وكانت الخضراوات الشيء الوحيد المتوفر، عليك بتناولها وتحضيرها بحيث تصبح سهلة الأكل كوجبة خفيفة”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.